ماذا قال أردوغان عن اعتقال 23 جنديا "إسرائيليا" لطفل فلسطيني؟


تم النشر 11 ديسمبر 2017


عدد المشاهدات: 164

أضيف بواسطة : أ.مهند محمد


سطنبول- المركز الفلسطيني للإعلام +-
استنكر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بشدّة اعتقال جنود "إسرائيليين" بصورة وحشية للطفل الفلسطيني فوزي الجنیدي (14 عاما)، بمدينة الخلیل، جنوبي الضفة الغربية المحتلة، أثناء احتجاجه على قرار واشنطن الاعتراف بالقدس عاصمة لـ"إسرائيل".

الصورة، التي التقطتها كاميرا "الأناضول"، وحظیت بتداول واسع عبر وسائل الإعلام المحلية والعالمية، تظهر الطفل الجنيدي معتقلا وهو معصوب العينين، ومحاط بـ23 جندياً "إسرائيلياً".

ومعلقا على تلك الصورة المؤثرة، قال أردوغان، في كلمة خلال مؤتمر لحزب "العدالة والتنمية" بولاية "سيواس" (وسط تركيا): "انظروا كيف يجرّ هؤلاء الإرهابيون طفلًا يبلغ من العمر 14 عامًا، وهو معصوب العينين".

وفي وقت سابق اليوم، وخلال افتتاح مشاريع تنموية بالولاية المذكورة، أكد أردوغان، في كلمة له، أن "إسرائيل دولة احتلال وإرهاب"؛ حيث "تحتل الأراضي الفلسطينية منذ 1947".

واعتقل الطفل الجنيدي، الخميس الماضي، في منطقة باب الزاوية وسط الخليل؛ حيث كانت مواجهات تدور بين شبان وقوة عسكرية "إسرائيلية"، احتجاجا على قرار الاعتراف بالقدس عاصمة لـ"إسرائيل".

 




- انشر الخبر -