أسرى فلسطين: تراجع يطرأ على صحة الأسيرين المضربين أبو الليل ومطير


تم النشر 27 فبراير 2017


عدد المشاهدات: 358

أضيف بواسطة : أ.محمد علي


أكد مركز أسرى فلسطين للدراسات بأن تدهورا طرأ على صحة الأسيرين رائد فايز مطير (45 عاما)، وجمال أبو الليل (50 عاماً) من مخيم قلنديا بالقدس، وهما يخوضان إضرابا مفتوحا عن الطعام ضد اعتقالهما الإداري، محملاً الاحتلال المسئولية الكاملة عن حياتهما وسلامتهما.

وأوضح الباحث رياض الأشقر الناطق الإعلامي للمركز بأن الأسيران أبو الليل ومطير يخوضان إضرابا مفتوحا عن الطعام لليوم الثاني عشر على التوالي، احتجاجا على تجديد الاعتقال الإداري له للمرة الثالثة على التوالي، وقام الاحتلال بنقلهم مؤخرا من سجن النقب بحيث نقل مطير إلى العزل في زنازين سجن عسقلان، وأبو الليل للعزل في سجن "ايشل" لممارسه الضغوطات عليهم لوقف إضرابهم.

وأشار الأشقر إلى أن الأسير مطير يعاني من ضيق في التنفس، وثقل على صدره، ويشعر بألم مستمر في الخاصرتين، وقد نقص وزنه حوالي 6 كيلو جرام منذ إضرابه، ورغم ذلك يرفض كل أشكال المدعمات ولا يتناول سوى الماء فقط، بينما يقبع في زنزانة ضيقة في سجن عسقلان، وتخلو من كل مقومات الحياة، و لا يملك سوى ملابسه التي يرتديها فقط، وحرمه الاحتلال من الزيارة، أو الحصول على أي غرض من الكانتينا.

وأضاف الأشقر بأن الأسير أبو الليل كذلك يعاني من ظروف صحية سيئة، وإرهاق عام في جسده، وأوجاع في القدمين، وعدم قدرة على الحركة، وصداع مستمر في الراس، وقد نقص وزنه 5 كيلو جرام حتى الآن، ومعزول في زنزانة انفرادية، تفتقر لأدني الظروف الصحية، وقد تم سحب منها جميع مقتنياته.

وبين الأشقر بأن الاحتلال قد اعتقل الأسير مطير وهو يشغل منصب رئيس مركز شباب قلنديا بتاريخ 14/2/2016، وأصدر بحقه قرار إداري وجدد له أيضاً 3 مرت متتالية دون تهمة، وهو أسير سابق اعتقل عدة مرات.

بينما الأسير أبو الليل هو أحد قادة حركة فتح في مخيم قلنديا، وعضو سابق في المجلس الثوري لحركة فتح، وأمين سر سابق لحركة فتح في قلنديا، وكان اعتقل بتاريخ 15/2/2016، وفرض عليه الاعتقال الإداري وجدد له 3 مرات متتالية، لذا قرر الأسيران خوض إضراب مفتوح عن الطعام وذلك احتجاجا على تجديد اعتقاله الإداري للمرة الثالثة على التوالي .




- انشر الخبر -