الشيخ ياسين الأسطل في ضيافة الرئيس محمود عباس


تم النشر 03 مايو 2019


عدد المشاهدات: 538

أضيف بواسطة : أ.محمد سالم


مدينة رام الله / حل فضيلة الشيخ  ياسين بن خالد الأسطل (رئيس المجلس العلمي للدعوة السلفية في فلسطين) ضيفا كريما على فخامة الرئيس محمود عباس بمقره بمدينة رام الله ويأتي اللقاء في أعقاب رحلة علاج للشيخ ياسين بمدينة نابلس شمال الضفة الغربية

أكد الرئيس العام للمجلس العلمي للدعوة السلفية بفلسطين الشيخ ياسين الأسطل في وقت سابق، أن نثبت مع قيادتنا تحت سقف البيت الفلسطيني منظمة التحرير ضمن امتنا العربية والإسلامية والعالم المؤيد لحقنا المشروع.
 
وقال الشيخ الأسطل في تصريح نشره على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك:"نثبت مع قيادتنا تحت سقف البيت الفلسطيني منظمة التحرير ضمن امتنا العربية والإسلامية والعالم المؤيد لحقنا المشروع دون كلل ولا ملل مستشهداً بقول الله تعالى في سورة النساء:( يا أيها الذين آمنوا أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولى الأمر منكم ).
 
وأكد أن طاعة الأمير (ولي الأمر) من طاعة الرسول صلى الله عليه وسلم فلو اطعناه اطعناه ولو عصيناه عصيناه، فقد روى البخاري بسنده في الصحيح عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال؛ "من أطاعني فقد أطاع الله ومن عصاني فقد عصى الله ومن أطاع أميري فقد أطاعني ومن عصى أميري فقد عصاني".
 
وأردف الأسطل:" يا أهل لا إله إلا الله كيف لا تتوحدون وأنتم أهل كلمة التوحيد، عليكم أن تطيعوا الله ورسوله صلى الله عليه وسلم فقد امر بطاعة ولي الأمر".
 
وشدد على أنه،"لا ينفعنا التباكي ولا التذاكي الحقيقة والإنصاف والحكمة وحدانية الصف الوطني قوته دون خداع ولا تزييف".
 
وأكد الشيخ الأسطل،" أن الحفاظ على منجزات ونضالات شعبنا منذ عشرات السنين يمليه الوفاء والامانة لتضحياتنا العظيمة لتحقيق استقلالنا ودولتنا وعاصمتها القدس الشريف".
   

 




- انشر الخبر -